تقرير القضايا منتهية الدراسة من 2016/07/01 حتى 2017/05/15


أهم الأحداث
جهاز حماية المنافسة يستعد لإجراء الدورة السادسة من نموذج محاكاة الجهاز لعام 2017 لطلاب الجامعات
29 يناير - 7 فبراير, 2017
جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية
كعادته واستمرارًا لنجاح دور جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية في برنامج التواصل الأكاديمي، يستعد الجهاز بتدشين الدورة السادسة لنموذج محاكاة الجهاز لعام 2017 لطلاب الجامعات، والتي مقرر عقدها في شهر فبراير العام القادم، حيث يشارك بالحضور في الدورة طلاب الجامعات المصرية من كلية الحقوق – جامعة القاهرة،وكلية الاقتصاد والعلوم السياسية – جامعة القاهرة، وكذلك كليات الحقوق بالجامعات الخاصة؛ كالجامعة الأمريكية والجامعة الألمانية، ذلك لثقة الجهاز بأهمية التطبيق العملي على أرض الواقع وإيمانه بأن هؤلاء الشباب هم المستقبل للاقتصاد المصري.
ويتيح الجهاز للمتدربين الحضور بشكل يومي خلال فترة الدورة – ثمانية (8) أيام – والتعرف على المهام التي يقوم بها العاملين بالجهاز ومحاكاتها والتعامل مع المتدربين كما لو كانوا موظفين بالجهاز؛ حيث يتم تقسيم المتدربين إلى فرق عمل لبحث قضايا افتراضية ذات صلة بقانون حماية المنافسة، ثم يتم الإعلان عن الفريق الفائز بنهاية كل دورة، ويتم مكافأته من الجهاز بتوفير تدريبات صيفية وفرص عمل له في حالة حاجة الجهاز للخبرات.
إضغط لإستعراض الملف المرفق
اختتام فعاليات نموذج محاكاة جهاز حماية المنافسة لعام 2016 وإعلان الفريق الفائز
13 مارس - 13 إبريل, 2016

اختتام فعاليات نموذج محاكاة جهاز حماية المنافسة لعام 2016 وإعلان الفريق الفائز

اختتمت في يوم الخميس الموافق 18 فبراير 2016 الدورة الخامسة من نموذج محاكاة جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية باختيار الفريق الفائز في المسابقة التي تضمنت (35) خمس وثلاثين طالبًا من طلاب المرحلة الأخيرة من كليات الحقوق والاقتصاد من مختلف الجامعات الحكومية والأجنبية في مصر وقد تم منح هذا الفريق فرصة للتدريب بالجهاز لمدة شهر، والتي يمكن أن تتيح للطلاب إمكانية التوظيف بالجهاز في المستقبل.

وقد انعقدت الدورة في الفترة من 7 إلى 16 فبراير 2016 بمقر الجهاز حيث تلقَّى خلالها الطلاب محاضرات تدريبية حول قانون حماية المنافسة والمخالفات الواردة به، بالإضافة إلى التدريب بشكل عملي على طريقة العمل داخل الجهاز وأساليب وآليات البحث والتحليل والتحري التي يتبعها الجهاز في دراسة البلاغات المقدمة إليه أو في الدراسات التي يبادر بالقيام بها.

هذا وقد حقق النموذج وللمرة الخامسة على التوالي نجاحًا واضحًا فيما يتعلق بالتنظيم وتفاعل الطلاب ومدى استفادتهم من محتوى الدورة على حد ما اكده الطلاب من دور الدورة في اثقال مهاراتهم والتي أضافت لهم خبرات جديدة في مجال المنافسة. ومن الجدير بالذكر أن نموذج المحاكاة يساهم في إعداد كوادر بشرية مدربة من فئة الطلبة، والتي يمكن الاعتماد عليها مستقبلًا في إمداد الجهاز بالخبرات الفنية التي لديها الوعي بقانون المنافسة وآلية العمل بالجهاز.

وقد صرحت الأستاذة الدكتورة/ منى طعيمة الجرف رئيس مجلس إدارة جهاز حماية المنافسة أن نموذج المحاكاة يظل دائمًا على قائمة أولويات الجهاز لما يتلقاه من ردود فعل إيجابية من جانب الطلاب والمجتمع الأكاديمي سنة بعد أخرى، ويعتبره الجهاز وسيلة هامة وعملية لتعزيز الوعي بقانون حماية المنافسة ونشر ثقافة المنافسة بين مختلف فئات المجتمع.

وأضافت الجرف أن الجهاز يسعى دائمًا إلى تقديم إضافات جديدة تساعد على إثراء البرنامج سنة بعد الأخرى، ففي 2016 استطاع الجهاز أن يستعين بخبراء في مجال المنافسة من جمهورية ليتوانيا الاتحادية في إطار مشروع التوأمة ضمن برنامج دعم اتفاقية المشاركة المصرية اﻷوربية تحت مظلة وزارة التعاون الدولي ، حيث قام الخبراء بنقل التجربة الأوروبية في مجال نشر ثقافة المنافسة.




نموذج محاكاة جهاز حماية المنافسة (CAS)
2 - 11 فبراير 2016

إضغط لإستعراض الملف المرفق
مرور عشر سنوات على عمل جهاز حماية المنافسة يُتوِّجَه إطلاق مشروع التوأمة
10 مايو 2015

عقد جهـاز حماية المنـافسة ومنع الممارسات الاحتكارية بالتعاون مع وزارة الشئون الاقتصادية والطاقة بدولة المانيا الاتحادية ومجلس المنافسة الليتواني مؤتمرًا بمناسبة إطلاق مشروع التوأمة يوم الأحد الموافق 10 مايو 2015 - الساعة 08:30 صباحًا بقاعة طيبة بفندق سميراميس انتركونتِننتال – القاهرة من أجل تعزيز وبناء قدرات جهـاز حماية المنـافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، وذلك تحت رعاية وحضور معالى وزير الصناعة والتجارة الخارجية والمشروعات الصغيرة والمتوسطة السيد/ منير فخرى عبد النور، ومعالى وزيرة التعاون الدولي السيدة/ نجلاء الأهواني.

ومن الجدير بالذكر أن برنامج التوأمة هو برنامج يهدف إلى تنمية القدرة الفنية والإدارية والمؤسسية بالاستفادة من الخبرات الاوروبية وبالاتساق مع التزامات مصر الدولية وتأكيداً لأهمية التنمية الوطنية، ويشمل البرنامج ثلاث مكونات رئيسية:

1 - المساهمة في رفع كفاءة وفاعلية الإطار القانوني لسياسات المنافسة والعلاقة مع الأجهزة التنظيمية الأخرى.
2 - المساهمة في رفع كفاءة وفاعلية الإطار المؤسسي والتنمية البشرية للعاملين بالجهاز.
3- وأخيرًا، المساهمة في التوعية بقانون وسياسات المنافسة.

وشارك في المؤتمر كلٌّ من الأستاذة الدكتورة منى طعيمة الجرف رئيس مجلس إدارة جهاز حماية المنافسة، والأستاذة الدكتورة كاثرينا بلاث من مكتب الكارتل الفيدرالي بالجمهورية الفيدرالية الألمانية، والأستاذ الدكتور شاروناس كيسيراسكاس رئيس مجلس إدارة مجلس المنافسة الليتواني، والسيد الأستاذ ريمفيداس كريوكاليس مستشار الوزير بالسفارة الليتوانية بالقاهرة، والسيد الأستاذ هانسيورج هابر سفير الجمهورية الفيدرالية الألمانية، والسيد الأستاذ دييجو إيسكالونا باتوريل مدير إدارة التعاون ببعثة الاتحاد الأوروبي لمصر، وأخيرًا السيد السفير جمال بيومي السكرتير العام لبرنامج دعم المشاركة المصرية الأوروبية.

وجاء على هامش هذا المؤتمر احتفالية جهاز حماية المنافسة بمناسبة مرور عشرة سنوات على إنشائه، حيث ستقوم الجرف بعرض أهم ما حققه الجهاز في المرحلة السابقة بدايةً من تعديلات القانون في عام 2014 والتأكيد على أهمية حماية المنافسة بالدستور المصري الجديد على نحو ما جاء في المادة (27) والحصول على حكم محكمة استئناف القاهرة الاقتصادية باختصاص الجهاز بالنظر في الممارسات الاحتكارية في قطاع الاتصالات، واخيراً فوز الجهاز بمسابقة دعم سياسات المنافسة التي نظمها البنك الدولي، كما ستقوم بعرض ما يمكن أن ينجزه الجهاز في المرحلة المقبلة وما هو المتوقع من الجهات المعنية لمساعدة الجهاز بأداء دوره المنوط به على النحو المستهدف.

وقد أشارت الجرف أن مشروع التوأمة هو أحد آليات الدعم الفني التي ينفذها برنامج دعم المشاركة المصرية الأوربية بتمويل من الاتحاد الأوربي لتطوير عمل المؤسسات والأجهزة بما يناظر مثيلتها في الاتحاد الأوروبي، وقد أعربت عن سعادتها لتزامن إطلاق مشروع التوأمة مع احتفالية الجهاز بمرور عشرة سنوات منذ إنشائه.
تصحيح لخبر الدكتورة منى الجرف اليوم فى جريدة الاهرام الخاص بفرض رسوم إغراق على منتج الحديد
15 إبريل 2015

الخبر: وقالت أن فرض رسوم إغراق على واردات الحديد خطير جداً لان ذلك سيؤدي إلى منافسة غير مشروعة.

التصحيح: نوهت الدكتورة منى الجرف رئيس جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية بآن قرار فرض رسوم إغراق امر يتعلق بجهاز الدعم والإغراق، وإن الإغراق في حد ذاته يمثل منافسة غير مشروعة يحق معها فرض الرسوم في حالة ثبوته وفقاً لقواعد التجارة العالمية.
[96 عناصر] <السابق 
12345678910
   التالي> 
تطوير : مركز المعلومات ودعم إتخاذ القرار برئاسة مجلس الوزراء المصرى
حقوق النشر © الإصدارة 2.0 - 2010 جهاز حماية المنافسة - جميع الحقوق محفوظة لأفضل مشاهدة Internet Explorer 7
من فضلك إضغط زر Compatibility View لأفضل مشاهدة باستخدام Internet Explorer 8